في غيابك | لطفي تياهي

في غيابكِ...
أمّك تتفقد غرفتك
مرّتين كلّ ساعة
والدك كعادته...
لا يغيّر عاداته ابدا
يسعل قبل طرق الباب الفارغ
ستارة شباككِ...
لم تزل ببقعة احمر الشّفاه
الخفّاش المارق عن...
عتمة أجداده
على عناد سيزيف...
يحاول إختراق زجاج نافدتك
في غيابك لم يتغير شيء
غير أني...
لم اعد أمر بمنزلكم


إرسال تعليق

0 تعليقات